UAE Ambassador Yousef Al Otaiba Meets with US State Department Officials to Discuss Recent Incident in Avon, Ohio

Following a meeting earlier today with Susan Ziadeh, US Department of State Deputy Assistant Secretary for Arabian Peninsula Affairs, Ambassador Al Otaiba issued the following statement:

On behalf of the UAE, I conveyed deep dismay and concern to the US Government over the mistreatment of Ahmed Al Menhali, a UAE national.  Last week, local police in Avon, Ohio acted inappropriately and with excessive force that was totally unwarranted.

The regrettable situation should have never happened, and I spoke directly to Mayor Jensen of Avon on Saturday to receive his personal apology. During my conversation with the Mayor, I also recognized his and the Chief of Police’s swift commitment to ensure this type of incident is not repeated.

In the context of the greater violence across the world over the last week, the incident in Avon may seem unimportant in comparison. But tolerance and understanding should never be a victim of bias and bigotry anywhere, particularly between Emiratis and Americans. 

The UAE and US are the closest of allies – joined together by our common interests and shared values.  In the fight against extremism, UAE soldiers fought alongside US forces against the Taliban for more than 12 years. We flew with the US Air Force in the very first mission against ISIS in Syria. And today, UAE special forces are on the ground in Yemen leading in the campaign against Al Qaeda.  

In the UAE, we are also strong believers and advocates of religious diversity and tolerance, guided by the true tenets of Islam: respect, inclusion and peace.  In this spirit, we welcome hundreds of thousands of Americans to live and work in the UAE.  The hundreds of thousands of Emiratis who live in or visit the US each year for business, medical care, education or tourism should also expect to be treated the same, and not singled out because of their beliefs, attire or language.

 

سفير الدولة لدى واشنطن يلتقي مسؤولي الخارجية الأميركية لمناقشة الحادثة في أوهايو

 

بعد لقاء عقده اليوم مع سوزان زيادة، مساعدة نائب وزير الخارجية الأميركية لشؤون شبه الجزيرة العربية، أصدر سفير الامارات لدى واشنطن يوسف العتيبة البيان التالي: 

 

"بالنيابة عن دولة الامارات العربية المتحدة، أعربت عن خيبة الأمل والقلق العميقين إلى حكومة الولايات المتحدة بشأن المعاملة السيئة التي تلقاها المواطن الاماراتي أحمد المنهالي. ففي الأسبوع الماضي، تصرفت الشرطة المحلية في مدينة آفون في ولاية أوهايو، بطريقة غير ملائمة واستخدمت القوة المفرطة على نحو لا مبرر له على الإطلاق. 

 

إن الحالة التي تستدعي الأسف كان ينبغي أن لا تحدث على الإطلاق، وقد تحدتث أنا مباشرة مع عمدة مدينة آفون السيد جنسن يوم السبت لكي أتلقى اعتذاره الشخصي. وأثناء حديثي مع العمدة، لمست التزاما سريعا من قائد الشرطة بضمان أن هذا النوع من الحوادث لن يتكرر. 

وفي سياق العنف الأوسع الذي اجتاح العالم في الأسبوع الماضي، ربما يبدو الحادث الذي وقع في مدينة آفون غير مهم إذا أجرينا مقارنة. لكن التسامح والتفاهم ينبغي ألا يكونا على الاطلاق ضحية للتحيز والتعصب في أي مكان، وعلى وجه الخصوص بين الاماراتيين والأميركيين. 

إن الامارات العربية المتحدة والولايات المتحدة حليفان وثيقان تربط بينهما مصالح مشتركة وقيم مشتركة. وفي سياق محاربة التطرف، فإن جنود الامارات العربية المتحدة حاربوا إلى جانب القوات الأميركية ضد حركة طالبان لأكثر من 12 سنة. وقد حلقت طائراتنا مع طائرات سلاح الجو الأ/يركي في المهمة الأولى على الإطلاق التي تم إطلاقها ضد تنظيم داعش في سوريا. 

واليوم، نحن نؤمن بقوة بالتنوع الديني والتسامح الديني ومن المدافعين بقوة عنهما، ونسير في ذلك على هدي معتقدات الإسلام وهي الاحترام، وإشراك الآخرين والسلام. وبهذه الروح، نحن نرحب بمئات الآلاف من الأميركيين الآتين للعمل والعيش في الامارات العربية المتحدة. ومئات الآلاف من المواطنين الاماراتيين الذين يعيشون في الولايات المتحدة أو يزوروها بقصد العمل وتلقي الرعاية الطبية والتعليم أو السياحة، ينبغي أيضا أن يتوقعوا تلقي معاملة مماثلة وأن لا تتم معاملتهم بتمييز بسبب معتقداتهم ولباسهم أو لغتهم. م ي س

###